عن الشركة
عن الشركة

خلاصة سنوات من الخبرة في صناعة تقنية المعلومات والبرمجيات وتطوير مواقع الإنترنت، نضعها بين يدي العميل، من خلال منظومة تطويرية يشرف عليها قسم رقابة الجودة والفريق الفني المتميز بخبرات مهنية حافلة، هذا بالإضافة إلى علاقات شراكة متينة مع كبرى المؤسسات العلمية و المنظمات العالمية التى تتعاون معنا في الرقي بالمستوى المهني والمعرفي لدينا كفريق إداري ولدى فريقنا الفني، وتعكس قدرتنا على مواكبة التطورات السريعة في عالم التقنية والتكنولوجيا. إن سجلنا الحافل بالعملاء (على كافة المستويات) يؤكد أن مانقوله هو ما نفعله فى ضوء الإطار الزمني المحدد و الميزانية المرصودة للعمل ، إن إطار العمل الذى نعتمده لدينا مكننا من تطوير العديد من الحلول و البرمجيات التي تسهم في دعم التواجد العربي على الإنترنت ، فتطبيقات "إدارة علاقات العملاء" سواء كانت عبر شركائنا من مايكروسوفت أو عبر تطبيقاتنا المنتجة داخليا تعتبر من أكمل التطبيقات وأجودها علي مستوى العالم العربي ، هذا بالإضافة الى "حلول التجارة الإلكترونية" و "بوابات الدفع" و بوابات الرسائل القصيرة ، والتي تعتبر منتجات رائدة بحد ذاتها ، وكان لنا السبق في تقديمها للسوق الخليجي و العربي ، بالإضافة الى سلة متنوعة من تطبيقات الإنترنت ( الويب ) التي تخدم قطاع عريض من المؤسسات و الشركات التجارية مثل أنظمة مواقع "المكاتب الإستشارية و المحاماه" ، مواقع "المستوصفات و المنشآت الطبية" ، "مواقع المدارس" ، مواقع "المجلات و الصحف الإلكترونية" وباقة متميزة من منتجات إلكترونية متنوعة.




مهمتنا :

ايصال الحول التقنية التي تخدم عملائنا من خلال الابتكار والتعاون مع تلك التي نوفرها في الأسواق التجارية والحكومية.



رؤيتنا:

نهدف لتقديم خدمات تقنية المعلومات على أعلى مستوى من الجودة والمعاير.



قيمنا:

منذ الأيام الأولى لتأسيس مفهوم ، و نحن نسعى لغرس المعتقدات و المفاهيم الأساسية في موظفينا:

  • النزاهة: التزامنا بكلمتنا بأن نكون صادقين في تعاملنا مع العملاء والموردين والموظفين.
  • التوسع: نحن نسعى باستمرار لتطوير وتحسين أنفسنا، على حد سواء كشركة أو كموظفين.
  • الإتساق : حيث نسعى الى جو تآلفى و متعاون داخل مؤسستنا و فى تعاملاتنا مع الآخرين.
  • النجاح: إظهار إرادتنا وتصميمنا على النجاح في جانب من جوانب عملنا.
  • الابتكار: لدينا الرغبة القوية والقدرة على المغامرة في دخولنا مجالات جديدة في مجالات الفرص التقنية.